topbar 10 10px1

هرب وزير دفاع طالبان بعد تعرض قواته لهزيمة ساحقة في أندراب

هرب وزير دفاع طالبان بعد تعرض قواته لهزيمة ساحقة في أندراب

جبهة المقاومة الوطنية، بغلان: صدت قوات جبهة المقاومة الهجمات المدفعية الثقيلة لطالبان بقيادة وزير الدفاع المزعوم الملا يعقوب في مقاطعة أندراب بولاية بغلان، وتكبد خسائر فادحة في الإشتباكات.

بدأت طالبان منذ يوم أمس، هجماتها من براً وجواً على منطقة قاسان في أندراب، استمرت الهجمات حتى ساعة متأخرة من مساء امس.

نفذت طالبان تسع هجمات عنيفة على قسان واستخدمت أربعة مدافع من طراز دي سي، وهو من أثقل الأسلحة في أيديهم.

خسرت طالبان ٢٥ عنصراً وأصيب ١٥ آخرون.

كان الملا يعقوب حاضراً أثناء الهجمات و كان يقود الحرب عن كثب.

واشتركت في القتال الوحدات الخاصة من كتيبة البدري والعمري التابعة لقوات طالبان الإرهابية باستخدام أسلحة متطورة.

لم يستطع الملا يعقوب الصمود أمام هزيمة المقاتلين الذين كانوا تحت إمرته وهرب إلى كابول غاضباً.

أغتنمت قوات جبهة المقاومة الوطنية حوالي عشرين قطعة من الأسلحة ونظارات الرؤية الليلية.

لأكثر من أسبوع، بدأت طالبان هجماتها براً وجواً على منطقتي خوست وأندراب في وولاية بغلان، وكان قائد أركان جيش طالبان الإرهابية قاري فصح الدين قد حذر قوات جبهة المقاومة الوطنية من أنهم إما أن يستسلمون أو سيُقتلون.

اتضح أنه عكس ذلك وأدى أخيراً إلى هزيمة طالبان الفادحة على أيدي القوات جبهة المقاومة الوطنية.

 

Image
© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ | جبهة المقاومة الوطنية في أفغانستان

 إتصل بنا    ا    إبلاغنا    ا    عن المنصة

© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ

 

Like what you see?

Hit the buttons below to follow us, you won't regret it...