topbar 10 10px1

منع وزير تنظيم طالبان لتعليم ونائبه من السفر إلى خارج البلاد

منع وزير تنظيم طالبان لتعليم ونائبه من السفر إلى خارج البلاد

أفادت وكالة "فرانس برس" نقلا عن مصادر دبلوماسية أن الأمم المتحدة لم تمدد الإعفاء من السفر لإثنين من مسؤولي طالبان، بمن فيهم عبد الباقي حقاني، رئيس مؤسسة التعليم العالي في طالبان، وتم منعهما من السفر إلى الخارج.

وقال دبلوماسيون لوكالة الأنباء إن المسؤولين الممنوعين الآن من السفر هم سيد أحمد شدخل، نائب رئيس التعليم في نظام طالبان، وعبد الباقي بصير الشاه، المعروف باسم عبد الباقي حقاني، رئيس مؤسسة التعليم العالي في التنظيم.

يشار إلى أن إعفاءات السفر لـ ١٥ مسئولا من طالبان انتهت أمس (الاثنين).

وقال دبلوماسيون لوكالة "فرانس برس" إنه تم تمديد ١٣ من قادة طالبان لمدة ٦٠ يوما فقط بعد محادثات صعبة أجرتها لجنة الأمم المتحدة لمراقبة عقوبات ضد طالبان.

وبحسب هؤلاء الدبلوماسيين: فإن معظم الدول كانت تؤيد إلغاء جميع إعفاءات السفر لطالبان بسبب تدهور الأوضاع في أفغانستان بما في ذلك حقوق المرأة.

وقال مصدر دبلوماسي إنه بموجب بنود الإتفاق، سيتم تمديد الإعفاء تلقائيًا إلى ١٣ من قادة طالبان في الشهر الثالث، ما لم يحتج أحد أعضاء المجلس.

وفُرض حظر سفر على مسؤولي طالبان في عام ١٩٩٩؛ لكن قبل ثلاث سنوات من محادثات السلام، تم إعفاء عدد من مسؤوليهم من العقوبات.

في وقت سابق، دعت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إلى حظر سفر مسؤولي طالبان، قائلة إن أزمة حقوق الإنسان اندلعت منذ أن سيطرت طالبان على أفغانستان، وخاصة بالنسبة للنساء والفتيات.

Image
© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ | جبهة المقاومة الوطنية في أفغانستان

 إتصل بنا    ا    إبلاغنا    ا    عن المنصة

© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ

 

Like what you see?

Hit the buttons below to follow us, you won't regret it...