topbar 10 10px1

بيان جبهة المقاومة الوطنية بالذكرى السنوية الأولى لسقوط النظام

بيان جبهة المقاومة الوطنية بالذكرى السنوية الأولى لسقوط النظام

قبل عام واحد، وعلى إثر تواطؤ مسبق، سقط النظام بالكامل في أفغانستان وسُلِّم لحركة طالبان، وبالتزامن معه تأسست جبهة المقاومة الوطنية، من قبل مجموعة من ابناء أفغانستان الحقيقين واثبتوا أنفسهم في ميادين المعارك وكسروا هالة دعاية المحتل بإستحالة هزيمة طالبان، وانخرطوا في المقاومة لتأسيس نظام ديمقراطي نابع من إرادة الشعب وإستعادة حقوق الإنسان وخصوصاً حقوق المرأة، حرية التعبير، تأمين العدالة، الإستقرار الدائم، محاربة الظلم والقمع، القضاء على التمييز والإرهاب الدولي.

إن قمع النساء وحرمانهن من حقوقهن الأساسية الإسلامية والإنسانية، التهجير الإجباري للسكان، الإعتقالات، التعذيب وقتل المدنيين أصبحت جميعها ممارسات إعتيادية لهذه الحركة الإرهابية، عدم إظهار رد فعل مناسب من قِبَل المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان والمجتمع الدولي تجاه هذه الممارسات جعلت طالبان أشد في تكرر جرائمها.

تحذر جبهة المقاومة الوطنية في أفغانستان مجدداً دول المنطقة والعالم من النشاط السريع وإنتشار الشبكات الإرهابية في أفغانستان تحت سلطة طالبان، وتبدي قلقها الشديد من تحول أفغانستان لملاذ آمن للإرهاب الدولي.

إن محاربي جبهة المقاومة الوطنية قبلوا الصعاب والتحديات، تمكنوا من مضي عام صعب ولكن بطولي، خسرت طالبان معنوياتها الحربية وشواهد سقوط نظامها ظاهر العيان، سنستمر بعهدنا بإستمرار النضال حتى التحرير كامل البلاد، إن الله والشعب معنا وإن شاء الله سنظفر بالنصر.

Image
© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ | جبهة المقاومة الوطنية في أفغانستان

 إتصل بنا    ا    إبلاغنا    ا    عن المنصة

© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ

 

Like what you see?

Hit the buttons below to follow us, you won't regret it...