topbar 10 10px1

بيان جبهة المقاومة الوطنية في أفغانستان بالذكرى الـ٤٣ لإنتفاضه "الثاني والعشرون من فبراير" لأهل كابول ضد العدوان والاستبداد

بيان جبهة المقاومة الوطنية في أفغانستان بالذكرى الـ٤٣  لإنتفاضه "الثاني والعشرون من فبراير" لأهل كابول ضد العدوان والاستبداد

"الثاني والعشرون من فبراير" من عام ١٩٨٠، سيبقى يوم إنتفاضة الأحرار ضد الاستبداد على مدار تاريخ البلاد. إن انتفاضةأهل كابول، وخاصة النساء الاحرار في البلاد ضد القهر، الظلم، الغزو، الاحتلال ومعاداة الدين لا تُنسى. اليوم درس عظيم للحُكام الظالمين وعملاء الأجانب الذين يريدون حرمان الناس من نعمة الحرية بالقوة والعنف وإسكات أصواتهم.

لقد أظهر التاريخ أنه لا توجد قوة يمكنها أن تقف ضد إرادة الشعب. ربما يمكن قمع الانتفاضات المدنية على المدى القصير، ولكن في النهاية مثل "الثاني وعشرون من فبراير" من عام ١٩٨٠ فإن القمع محكوم عليه بالفشل.

اليوم وقعت بلادنا مرة أخرى في أيدي عملاء أجانب، وتعرض شعبنا للقمع بوحشية، فإن ذلك يدعونا إلى الوقوف والمقاومة ضد الظلم والجهل حتى ينتصر النور على الظلام و الحرية على الاستبداد مثلما انتصر الجيل الماضي.

جبهة المقاومة الوطنية تحتفي بيوم "الثاني وعشرون من فبراير" وتُعَنْوِنُها بيوم انتصار العدالة على الظلم.

Image
© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ | جبهة المقاومة الوطنية في أفغانستان

 إتصل بنا    ا    إبلاغنا    ا    عن المنصة

© جميع الحقوق محفوظة | ١٤٤٣-١٤٤٤هـ

 

Like what you see?

Hit the buttons below to follow us, you won't regret it...